تخطى إلى المحتوى

اللجنة المجتمعية تنفذ مبادرة (مشغل الخير) لدعم طلاب المدارس الاشد فقراً والايتام في الحصن بأبين

ابين (عدن الغد) خاص
تنفذ اللجنة المجتمعية حصن بن عطية (مشغل الخير) بتمويل ودعم  من فاعلين الخير لدعم طلاب المدارس الاشد فقرآ والايتام المرحلة الأولى وادخال الفرحة إلى قلوبهم في العام الدراسي 2022م2023م

وتهدف مبادرة مشغل الخير المجتمعية التي تنفذها اللجنة المجتمعية في حصن بن عطية بمديرية خنفر باستهداف طلاب المدارس الاشد فقرآ والايتام من خلال إقامة عمل تطوعي وتفصيل ملابس الزي المدرسي للبنات من الصف الثاني حتى الصف الخامس كمرحلة أولى حسب الدعم من فاعلين الخير

رئيس اللجنة المجتمعية في الحصن الأستاذ سالم الطيري استهل بداية كلمته بالشكر والتقدير والامتنان والوفاء للذين كانوا سباقين بدعم هذه العمل الخيري من مشغل الخير الذي يستهدف فئة الأشد فقرآ والايتام بتوفير لهم زي مدرسي في ظل الوضع المعيشي ورتفاع شراء المستلزمات الدراسية قمنا في اللجنة المجتمعية في الحصن بتنفيذ هذه المبادرة الإنسانية الخيرية وبدعم من فاعلين الخير بالعمل على توفير أكبر عدد من الملابس الدراسية توزيعها على الأسر الأشد فقرآ والايتام في المجتمع

ومن هنا نناشد محافظ محافظة أبين سيادة اللواء الركن ابوبكر حسين سالم
ومدير عام مديرية خنفر المحامي مازن بالليل ومدير عام مكتب الشوؤن الاجتماعية والعمل بالمحافظة الدكتور فيدل منذوق والمختصين في مجال دعم المبادرات دعم وتسهيل وزيارة المعمل في منطقة الحصن بن عطية في  مدرسة الغافقي للبنين والاطلاع على ماتم إنجازه وتوفير 
دعم مثل هذه المبادرات المجتمعية التي تساهم في التخفيف من معاناة المواطنين مع اقتراب موعد العام الدراسي الجديد
متمنياً من السلطة المحلية بالمحافظة والمنظمات الدولية ومنظمات المجتمع المدني وفاعلين الخير دعم المبادرة حتى نستطيع الاستمرار في تزايد عدد الإنتاج من الزي المدرسي واستهداف اكبر عدد على مستوى المحافظة ويعمل الجميع في المبادرة طوعي بدون اي مقابل

واضافت الأستاذة هيفه احمد حسن أن مبادرة مشغل الخير القائم عليها اللجنة المجتمعية في الحصن بدأنا العمل قبل بداية العام الدراسي الجديد من أجل أن نستهدف الأسر الأشد فقرآ والايتام ولكن لكي تستمر هذه المبادرة التطوعية المجتمعية لابد من السلطة المحلية وفاعلين الخير وأصحاب الايادي البيضاء ومنظمات المجتمع المدني توفير اهم الاحتياجات التي تساعد على الاستمرار من غماش وخيوط وبز ومكاين خياطة حيث أن عدد المكائن خمس فقط ويعملون طوعي وبدون اي مقابل ومع توفير الدعم ستستمر هذه المبادرة وسيتم استهداف عدد أكبر من الطلاب الذين هم بحاجة ضرورية للزي المدرسي على مستوى المحافظة ونتمنى وقوف السلطة المحلية والمنظمات الدولية وفاعلين الخير أن يقدمون لنا الدعم حتى نستطيع إنتاج اكبر عدد من الملابس المدرسية

وتواصل اللجنة المجتمعية في الحصن بن عطية عملها في خدمة أبناء حصن بن عطية في ظل انتشار التدهور الاقتصادي والغلاء وارتفاع أسعار الكثير من متطلبات الحياه والتخفيف على الأسر الأشد فقرآ والايتام والذين يعيشون في وضع مساوئ جراء تدهور العملة المحلية أمام العملات الأجنبية.


المصدر: عدن الغد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.