الوصابيون ما زالوا يواصلون مسيرة البناء والتنمية في قراهم النائية

رغم الظروف القاهرة التي يمر بها الوطن ورغم شحة الإمكانيات في زمن الحرب والحصار ، إلا أن الوصابيين ما زالوا يواصلون مسيرة البناء والتنمية في قراهم النائية بشق ورصف الطرقات رغم تكلفتها الباهظة، وخيركم : خيركم لأهله .

وفي هذا المضمار يدشن أهالي بني حطام مهرجاناً تنموياً ومشروعاً حيوياً هاماً يربط بين الدعيمة و وكُرعز.

إن رصف هذا الطريق الوعر يجعل منه طريقاً سهلاً ممهداً للسالكين، يُسَهّل مرورهم وتنقلهم إلى مركز المديرية وغيره من المناطق، بعد أن كانت وعورته تحول دون ذلك إلا بمشقة بالغة .

وإن مما تجدر الإشارة إليه هو أن مشاريع الرص لا تتم إلا برص الصفوف وتظافر الجهود وحشد الطاقات ، وإحياء روح البذل والعطاء ، وتفعيل المساهمات، والتحفيز على المشاركات من قِبل المجتمع ، وخلق وعي مجتمعي يدرك أهمية هذه المشاريع الخدمية ويسعى لتحقيقها بكل الطرق المتاحة والوسائل الممكنة ، فهي الشريان الذي تدب من خلاله الحياة .

بوركت جهودكم وكُللت بالنجاح مساعيكم.

يا دايم الخير دايمْ

عهد البناءْ لهْ علايم

شدوا الهممْ والعزايم

خلوا الدعِيمةْ دعايم

عبدالرحيم_العباسي


المصدر: وصاب اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.